شريط الأخبار :

بوريطة: الرئاسة المغربية ستنخرط بمصداقية وديناميكية لتحقيق أهداف مجلس حقوق الإنسان

تفاصيل مباحثات ثنائية بين عبد اللطيف حموشي ورئيس المكتب الفيدرالي الألماني للشرطة الجنائية

بوريطة: المغرب سيدعو إلى عقد دورة استثنائية لمجلس حقوق الإنسان الأممي

معهد بريطاني يبرز المقاربة الشاملة للمبادرة الملكية الأطلسية

حلول ذكرى ميلاد صاحبة السمو الملكي الأميرة للا خديجة

وزير الخارجية الفرنسي يعرب عن إعجابه بدينامية التنمية في المغرب بقيادة جلالة الملك

ستيفان سيجورني: فرنسا تدعم مخطط الحكم الذاتي وتؤكد أنه حان الوقت لتحقيق تقدم

بوريطة: لدى المغرب وفرنسا الشرعية والمسؤولية المشتركة ليكونا في طليعة التفكير بشأن تجديد الاتحاد من أجل المتوسط

التامك: الشهادات الواردة في مقال ‘كاريون’ تعود لأشخاص ومنظمات معروفين بخدمتهم لأجندات مناوئة للمصالح العليا للمغرب

فيديو: وزير الخارجية الفرنسي يجدد دعم باريس الواضح والمستمر لمقترح الحكم الذاتي المغربي لصحرائه

جون أفريك تكشف حقيقة غياب زعيم “البوليساريو” ونقله إلى مستعجلات  باسبانيا

أكورا بريس

كشفت صحيفة “حون أفريك“، أخير، سر اختفاء زعيم جبهة ” البوليساريو” عن الأنظار منذ أكثر من شهر، حيث ظهر لآخر مرة أثناء مشاركته في اجتماع مجلس السلم والأمن الإفريقي، كما ظهر لآخر مرة داخل المخيمات خلال إشرافه على “تخرج” دفعة جديدة من “مقاتلي” هذه الجبهة المزعومة في بداية شهر مارس.

الصحيفة أكدت اليوم الخميس نقل ابراهيم غالي الذي يبلغ من العمر 73 سنة، ليلة أمس الأربعاء، لمصلحة المستعجلات بمستشفى بلوغرونيو بإسبانيا.

الكشف عن نقل غالي للمستعجلات في إسبانيا، جاء متزامنا مع حديث عن تعرضه لإصابة قبل أيام، حيث قال، مصطفى سلمى ولد سيدي مولود، القيادي المنشق عن الجبهة أن  “البوليساريو كادت تفقد زعيمها”، مضيفا أنه “حسب المعلومات الواردة من المخيمات فقد نجا فجر اليوم زعيم البوليساريو ابراهيم غالي من القصف الذي تعرضت له وحدة من البوليساريو في منطقة كديم الشحم. و جرح مرافقه المكلف بالاتصالات اللاسلكية في رئاسة البوليساريو جراح بليغة، ووفاة قائد الدرك الداه البندير و جرح آخرين”، وهي المعطيات التي حاول مصطفى السيد تفنيدها في تصريحات أدلى بها أخيرا.

إلى ذلك، كانت الجبهة الاتفصالية، أوكلت مهمة الحديث باسمها للوالي مصطفى السيد المستشار السياسي لغالي، ولممثل الجبهة في نيويورك سيدي محمد عمار.

Read Previous

لفتيت يقدم التفاصيل الكبرى لمشروع قانون القنب الهندي ويؤكد أنه يروم تحسين دخل المزارعين

Read Next

مستجدات الحالة الوبائية بالمغرب خلال ال24 ساعة وتوزيعها الجغرافي وإجمالي الملقحين