شريط الأخبار :

“عاشق مغروم” جديد النجم وديع مراد – فيديو-

المفتش العام للقوات المسلحة الملكية قائد يستقبل قائد القيادة العامة للقوات المسلحة لبنين

لحسن حداد في ملتقى و م ع: التعامل مع الاتحاد الأوروبي مستمر رغم قرار البرلمان الأوروبي الأخير تجاه المغرب

وزراء أفارقة سابقون: وجود ‘جمهورية صحراوية’ وهمية داخل الاتحاد الإفريقي انحراف قانوني وخطأ سياسي

مبعوث أممي: لدى المغرب والأمم المتحدة اهتمام مشترك للإسهام في استتباب السلم والاستقرار في ليبيا

بوريطة: حضور الجمهورية الصحراوية الوهمية يشكل خللا داخل الاتحاد الإفريقي

بوريطة يجدد التأكيد على دعم المغرب لجهود الأمم المتحدة لإيجاد حل للأزمة في ليبيا

جمعية ميمونة: خطوات المملكة بشأن الحفاظ على ذاكرة اليهود المغاربة درس في التسامح والتعايش

سيرج بيرديغو: جلالة الملك محمد السادس وضع رؤية للتسامح واحترام الأقليات يحسدنا عليها الجميع

دبلوماسية إسرائيلية: المغرب يمكنه أن يشكل نموذجا للعالم برمته في مجال التعايش

بوطاهر ترد على منجب: “سأكون بالمرصاد لكل من سوف تسول له نفسه محاولة طمس قضيتي وحقوقي”

أكورا بريس

انتقدت حفصة بوطاهر ضحية عمر الراضي، تصريحات المعطي منجب، فور خروجه من السجن، التي اكد فيها دفاعه عن “توفيق بوعشرين” و” عمر الراضي”، إلى حين الإفراج عنهما.

واستنكرت بوطاهر في تدوينة لها على صفحتها الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك”، تصريحات منجب، مشددة على أنها تصريحات “جانبت الصواب وتضمنت مجموعة من الخروقات الحقوقية الخطيرة صادرة عن شخص يدعي الذود المستميت للدفاع عن حقوق الإنسان”.

وشددت بوطاهر، على أنها ستكون  “بالمرصاد لكل من سوف تسول له نفسه محاولة طمس قضيتي وحقوقي، وأعدك أنني لن أظل صامتة أمامكم ولن يثنيني رهطك المتفش كالمرض العضال عن الدفاع عن كل حقوقي المغتصبة”.

وقالت بوطاهر ضحية “عمر الراضي”، أن “المعطي نسي أنه تنكر لحقوق إنسان آخر ورفع شعار أنصر أخاك ظالما أو مظلوما، أي أنه لبس لباس من يشاطر الرأي نفسه والفكر والفعل …ودأب فور الإفراج عنه وبمعية شخص كان يمليه ما يقول على الانتقائية في تسييس الملفات، والانتقائية في صفة الضحايا والمطالبة بالإفراج عمن اعتبرهم أبرياء في نظره…”.

وأضافت حفصة وهي تنتقد المعطي، بنبرة حادة، ” وا سي المعطي.. انا حفصة بوطاهر قربان تصريحاتك الرقيعة وترهاتك الحقوقية تنكرت لقضيتي ومعاناتي ولخصت معاناتي في كلمتين “قضية كيدية. لذلك أنا الان هنا لأخاطبك.. نصبت نفسك ناصحا وتمعنت في إجحافي، اخترت جماعتك، وحاولت إقبار شأني وتصرفت عنوة في قضيتي، لم تأخذ موافقتي حتى أنك لم تحاول معرفة مكابدتي أو ربط الاتصال بي… وانا وفقط أنا “المعنية بالأمر”.

وأوضحت حفصة بوطاهر، في ردها على منجب، “هادشي فات الحدود ومامقبولش منك آسي الأستاذ المدافع عن حقوق جماعتك، هادشي مامقبولش بالمرة…”.

Read Previous

تسليم السلط في مجلس المنافسة بين أحمد رحو وادريس الكراوي

Read Next

مساءلة المفوضية السامية لشؤون اللاجئين حول مسؤولية الجزائر عن الحصار المفروض على مخيمات تندوف